وزير الخزانة والمالية التركي يوضح سبب التعامل بالليرة في جميع المعاملات العقارية

 

قام السيد برات البيرك وزير الخزانة والمالية في تركيا بالتصريح أن وزارته قد طرحت مسودة قانون على البرلمان ومفادها إنهاء التعامل بالعملات الصعبة في عقود الإيجار التي تخص مراكز التسوق والمحلات التجارية التي تقع في مراكز التسوق والمناطق المركزية.

وقد قال الوزيرللصحفيين الذين شاركوه في رحلته إلى فرنسا الشهر الماضي أن هذا التطبيق يؤدي إلى رفع قيمة الليرة التركية مقابل العملات الأجنبية التي من الواجب التخلي عنها من أجل تحويل تركيا إلى دولة قوية لا تعاني من اهتزاز اقتصادي ناتج عن أسعار الصرف.

القانون تم التصديق عليه:

قد صرح الوزير للصحافة التركية أن مسودة القانون تم العمل عليها بمراعاة جميع الظروف وقد تم طرحها على البرلمان الذي بدوره قد صادق عليها . وقد بين الوزير أن المستثمرين الذين يدفعون الإيجار بالدولار يواجهون مشاكل عظيمة بما يتعلق بمخاطر الاستثمار حيث أن في حال حدوث ارتفاع في الأسعار فإن هذا يكبدهم خسائر كبيرة.

البورصة مستقرة :

وقد شدد وزيرالخزانة والمالية على وجود طلب كبير من المستثمرين في المحلات التجارية المركزية . من أجل إلغاء التعامل بالعملات الأجنبية . وقد وضح الوزير أن البورصة التركية في فترة العيد لم تتعرض لأي هجوم منظم . على الرغم من طول مدة الإجازة والتي كان من الصعب فيها مواجهة أي هجوم إن حدث.

ويعزو الوزير سبب هذا الاستقرار في البورصة إلى الإجراءات السريعة والحاسمة التي قد اتخذتها وزارة الخزانة والمالية بالتعاون مع البنك المركزي التركي . وقد أشار الوزير إلى أن العالم يحيى حالة عولمة تفتح الدول على بعضها البعض ولذلك يجب البقاء متيقظين للتصدي لأي تحرك خارجي مضاد.

الأزمة الأمريكية - التركية فرصة لتركيا :

وقد بين الوزير البيرك تعقيباً على أسباب ومسار الأزمة الأمريكية - التركية أن الأزمات بقدر ما تكون خطر وتهديد تكون فرصة ذهبية من أجل كشف نقاط الضعف والخلل في النظام التمويلي الاقتصادي.

ولذلك فقد وضح الوزير أن هذه الأزمة قد أخذت تركيا نحو التنبه لضرورة بناء نظام تمويلي اقتصادي مستقل بشكل جاد.

إضافة إلى ذلك فقد بين الوزير البيرك بأن هذه الحالة ليست مخصوصة بتركيا فحسب بل إنها تشمل جميع دول العالم التي يتوجب عليها أن تنظر إلى الأزمة التي مرت بها تركيا وأن تمعن النظر في محاولات تأسيس أنظمة سياسية غير معرضة لسياسات الإرغام والابتزاز.

كثير من المستثمرين يرغب في إحراز نشاط في تركيا :

وفيما يخص المؤتمر الدولي الذي عقده الوزير البيرك في مخاطبة المستثمرين فقد أوضح الوزير أن في هذا المؤتمر قد حضر 6 ألاف و100 مستثمر من دول العالم المختلفة . وقد بين الوزير أن هذا المؤتمر يعتبر من أكبر المؤتمرات الاستثمارية التي عقدت في العشر سنوات الأخيرة.

وقد أشار الوزير البيرك حول أهداف المؤتمر بأن الهدف الرئيسي يكمن في توضيح هدف الحكومة لتحويل النظام الاقتصادي من نظام مرتبط بمعادلات خارجية إلى نظام ذا اكتفاء ذاتي ويحوي قطاعات تدر بعوائد كبيرة مثل الصناعات الثقيلة وغيرها من القطاعات.

إجراءات تجاوز الأزمة :

وقد أوضح الوزير البيرك فيما يخص إجراءات تجاوز الأزمة القائمة بأن وزارة الخزانة والمالية قد حاولت اتخاذ الإجراءات الآتية :

* دحض الشائعات السلبية.

* التعهد بضمان استقلال البنك المركزي.

* رفع مستوى الانضباط المالي.

* بناء تحول هيكلي صناعي بديل للنظام الاقتصادي المعتمد بشكل كبير على الاقتراض والاستثمارات المالية.

 

تقدم  مجموعة داماس العقارية خدماتها الاستشارية وخدماتها العقارية في عدة مدن تركية مثل أنقرة واسطنبول وأنطاليا وبورصة لكل الراغبين في شراء عقار في تركيا ومن أهم المشاريع العقارية التي تعرضها شركة مجموعة داماس العقارية لزبائنها الكرام : د 129 - د 199 - د 291 .

 

 

avatar phone اطلب استشارة عقارية مجانية