كوجالي .. قاطرة الاقتصاد التركي

كما لكل دولة عاصمة، أيضا لكل دولة منطقة اقتصادية نابضة، ولكل دولة منطقة تجارية كما هو متعارف عليه في مختلف البلدان باختلاف موقعها ودرجة غناها.

وتعددت التشبيهات التي أطلقت على منطقة كوحالي التركية منها :

قاطرة الاقتصاد، ومنها القلب الاقتصادي النابض وبدورنا سنطلق على منطقة كوجالي النيزك الاقتصادي لما تستحق تلك المنطقة من مكانة اقتصادية هامة في تركيا، ولنبدأ مقالنا بكلمة الأمين العام لوكالة شرق مرمرة للتنمية ( MARKA ) :

" إن كوجالي قلب الصناعة التركية وأن أهداف تركيا ستبدأ من كوجالي "وسنتوسع في مقالنا لنعرف أكثر عن اقتصاد منطقة كوجالي .

1- الموقع الجغرافي:

يحد منطقة كوجالي شمالاً البحر الأسود، أما من الجنوب محافظة بورصا ,وغرباً اسطنبول و يالوفا و بحر مرمرة و خليج أزميد ,وشرقاً محافظة سكاريا ,وهي من مدن اقليم مرمرة أي القسم الشمالي من تركيا , كانت تُسمَّى في العهد العثماني “سانجاك كوجايي”، وأهم مدنها إزميت التي تبعد عن مدينة إسطنبول 100كم وعن مطار صبيحة الدولي 65كم.

2- مناخ منطقة كوجالي:

يعتبر مناخ محافظة كوجالى مناخ معتدل ,فهو حار جاف صيفاً، و معتدل ممطر شتاءً  لكن لا يصل للبرودة الشديدة ,تتنوَّع المعالم الطبيعيَّة في محافظة كوجالي من الجبال الشاهقة والسهول المنبسطة، إضافةً للخُلجان و البحيرات الطبيعية.

3- التي جعلت كوجالي من المناطق الرائدة والرئيسية في الاقتصاد التركي:

  • امتلاكها أكبر ميناء في تركيا .
  • البنية التحتية الصناعية التي مكنتها من الانتاج والتصدير في كل قطاع.
  • الطرق السريعة والسكك الحديدة والنقل البحري والجوي .
  • اعتبارها ممراً انتقالياً مهماً بين أوربا وآسيا 0
  • امتلاكها 13% من الصناعات التحويلية أي ما يعادل 2300 من الاستثمارات الكبرى ويتم تمويل 250 منها برأس مال أجنبي .
  • المطار الموجود في المحافظة الذي يتم استخدامه للنقل العسكري والمدني، كما توجد جامعتان: جامعة Kocaeli  وجامعة Gebze التقنية.
  • تكاليف المعيشة منخفضة مقارنة بإسطنبول بالرغم من قرب المحافظة منها ، و كذلك أجار وأسعار الشقق ف لشراء شقة في تركيا وفي منطقة راقية كمنطقة كوجالي تعتبر مقبولة السعر مقارنةً بمناطق مماثلة في محافظات أخرى.

4- المواقع التكنولوجية ومنطقة كوجالي:

ان منطقة كوجالي هي من المناطق التي تنتمي اليها معظم المواقع التكنلوجية في دولة تركيا, وصنفت من بين المدن التركية البارزة والمتقدمة تكنلوجياً , في حين بلغ عدد حجم المبيعات في تلك المواقع التكنلوجية 7مليارات ليرة تركية , بينما ارتفع حجم الصادرات إلى 400 مليون دولار , فزاد الاهتمام بتلك التقنيات الالكترونية والتكنلوجية مما دفع المسؤولون عن تلك المواقع لإنشاء  مشاريع مهمة تابعة لوزارة الصناعة والتكنلوجيا في كوجالي ومنى ضخامة المشروع تم التخطيط والتجهيز له ليكون معتمداً عليه دولياً للابتكار  وأطلق عليه مسمى وادي المعلومات حيث تم الانتهاء من المرحلة الأولى ويتم التخطيط للجزء الثاني ليتم العمل به في أقرب فترة ممكنة .

5- فرص العمل في كوجالي:

من الطبيعي كنيزك اقتصادي وبعض التشابيه البليغة التي جاءت بمسمى القاطرة الاقتصادية لمنطقة كوحالي ونشاطها اقتصادياً, أن تتوفر فيها الكثير من فرص العمل فيها.

وأثمرت النشاطات الاقتصادية لتوفر فرص عمل اضافية حوالي 89000 شخص بالإضافة  لحوافز عديدة دعمت البنى التحتية من انتاج للحديد والصلب وفي مجال السيارات أيضاً

علاوة على قيام مشاريع صغيرة ومتوسطة من خلال دعم الشركات المتوسطة ولصغيرة لتلك المشاريع (SMES) وبتطور تلك المشاريع خلال خمس مناطق صناعية مما نتج عن زيادة في فرص العمل.

6- التطور التقني الالكتروني والتكنلوجي في كوجالي:

صنفت منطقة كوجالي من بين أفضل خمس مقاطعات الأكثر طلباً لبراءة الاختراع في عام 2018م, علما أن منطقة كوجالي قبل عام2002م كانت بنيتها التحتية ضعيفة ,ومع العمل على دعم الإنتاج في ال 17 عام الماضية زاد القدرة التنافسية , وتم انشاء نظام للبحث والتطوير التي بدأت في منطقة كوجالي من نقطة الصفر , وعند  احصاء عدد طلبات براءة الاختراع السنوية , وجد 2385 طلبا في الفترات الحالية ,بينما كان يبلغ عددها في 14 طلباً في عام 2002 م , وحققت بعض مراكز البحث التركية نجاحا كبيرا على المستوى العالمي حيث تم اختيار مركز دراسات الاقتصاد والسياسة الخارجية المعروف اختصارا ب (EDAM)، ضمن 20 مركزا الأكثر تأثيرا في العالم حسب مؤشر Global Think Tank Report 2018 .

يوجد بمحافظة كوجالى جامعتين متميزتين علمياً و هما: جامعة كوجالى ,وجامعة جبزة التقنية. وعند الحديث عن تلك التطورات التقنية والتكنلوجية والعلمية لا نستطيع اغفال الجهد الحاصل من خلال اجتماع الجامعة وقطاع العمل والمجتمع بأكثر من أسلوب و طريقة فعّالة  مما أثمر عن اختيارها لتكون مقرا  لمجلس البحوث العلمية, والتكنلوجيا في تركيا وباتت تتقدم بثقة نحو خطوات تقدمية, وخصيصاً بعد امتلاكها أكبر حرم لمعهد المعايير التركية ووادي المعلوماتية, وتستضيف مدينة إسطنبول الضخمة العدد الأكبر من مراكز البحث والتطوير في تركيا، إذ تضم أكثر من 310 مركزا، تليها ولاية كوجالي ب 102 مركزا، ثم ولاية بورصة ب 94 مركزاً, وبذلك تعد مدينة كوجالى مركز المحافظة الرئيسي و مكان مميز للاستثمار العقاري، فالكثير من المنازل بالمدينة مطل على بحر مرمرة مما أضاف للمكان رونق و أهمية كبيرة ، و كذلك زاد من الإقبال على التملك بالمدينة و زادت أسعار العقارات ، كل هذا جعلها وِجهه سياحيَّة مُفضَّلة للسيَّاح  والمستثمرين , وبختام مقالنا نصل أن كوجالي  استحقت حقاً اللقب الذي بدأنا به مقالنا وهو نيزك الاقتصاد التركي منطقة كوجالي.

avatar phone اطلب استشارة عقارية مجانية