الصادرات التركية تحقق أعلى مستوى لها منذ تأسيس الجمهورية التركية

 

بحسب ما صرحت به وزيرة التجارة * روهصار بكجان * التركية فإن الرقم المرصود لحجم الصادرات التركية للخارج هو 170 مليار دولار وقد أكدت وزيرة التجارة أن السلع التركية تشهد طلباً عالمياً يزداد يوماً بعد يوم .

وعلى هامش تصريحات وزيرة التجارة في المؤتمر الصحفي الذي عقد في ولاية أضنة جنوبي البلاد *بأن الحكومة التركية تعتزم بذل جهود حثيثة من أجل رفع مستوى التبادل التجاري مع دول العالم جميعها . وقد وضحت الوزيرة أن بلادها قد أحرزت أعلى مستوى شهري من حيث الصادرات في تشرين الأول \ أكتوبر المنصرم حيث بلغت 15 مليار و732 مليون دولار .

ومن الملاحظ أن الصادرات التركية قد حققت ارتفاع ونسبته 13.1% مقارنةً بذات الشهر من العام المنصرم .وفي الغالب يعود هذا الارتفاع إلى البرنامج التنموي الذي تم إطلاقه من قبل الحكومة التركية من أجل التصدي لتراجع قيمة الليرة التركية . حيث أن الحكومة التركية تحاول بجد رفع مستوى الصادرات من أجل تعويض حجم العملة الصعبة الذي شهد تضاؤلاً بعد أن قامت عدة شركات كبرى بسحب أوراقها التساهمية من البورصة التركية . إضافة إلى ذلك من الواضح أن انخفاض أسعار السلع التركية في ميزان السوق العالمية بعد أن انخفضت قيمة العملة التركية قد ساهم بشكل كبير في تزايد الطلب الخارجي .

صادراتنا تزيد :

أضافت وزيرة التجارة أن معدل  يتزايد بشكل سريع إلى الأسواق المستهدفة . وقد وضحت الوزيرة أن الصادرات التركية شهدت ارتفاعاً بالمقارنة مع العام الماضي في العديد من الدول مثل : المكسيك بنسبة 14% وأمريكا الجنوبية بنسبة 41% والهند بنسبة 16% وأفريقيا بنسبة 25%  والدول الأوروبية بنسبة 24%.

هدفنا الوصول إلى 170 مليار دولار :

في ضوء استكمال وزيرة الخارجية للحديث الذي أجرته في المؤتمر الصحفي فقد وضحت بكجان أن الحكومة التركية ترمي إلى وصول القيمة الكلية للصادرات في البلاد إلى 170 مليار دولار في نهاية هذا العام . وقد نوهت بكجان أن في المقابل لارتفاع حجم الصادرات التركية شهدت الدولة التركية انخفاضاً في الواردات خلال شهر تشرين الأول \ أكتوبر بنسبة 23.5% . وهذا يدل على انخفاض في معدل العجز التجاري في تركيا وبذلك يتم تحقيق اكتفاء ذاتي أكبر على الصعيد التجاري . ومن شأن ذلك تحسن في قيمة الليرة التركية بشكل إيجابي . حيث أن ازدياد الصادرات يزيد من دخول العملة الصعبة إلى تركيا مما يزيد الطلب على الليرة التركية . على عكس الواردات التي تزيد الطلب على العملة الصعبة مقابل الليرة التركية.

الجدير بالذكر الانخفاض الملحوظ لمعدلات العجز التجاري في تركيا حيث أنها انخفضت في آب \ أغسطس الماضي بنسبة 9.1% وقد وصلت إلى مستوى 6 مليارات دولار . ومن العوامل التي تساهم بشكل مهم في انخفاض معدل العجز التجاري : ارتفاع معدل التصدير - معدل الاستثمارات المباشرة وغير المباشرة التي تصب في أكثر من قطاع في البلاد – عدد السياح القادمين إلى البلاد .. والعديد من العوامل الأخرى . *العجز التجاري هو: اعتماد مرتفع من الدولة على سلع السوق الخارجية *.

إنطلاقاً من معايير المسؤولية الاجتماعية لمجموعة داماس العقارية أمام زبائنها العرب الذين يرغبون في الإقامة والاستثمار في تركيا . يسر الشركة أن تقوم ببذل جهود حثيثة من أجل تقديم الأخبار المهمة التي تتعلق بالدورة الاقتصادية في تركيا . بالإضافة إلى ذلك تؤكد شركة مجموعة داماس العقارية لزبائنها الكرام استعدادها التام من أجل تقديم الخدمات الاستشارية التي تتعلق بقطاع العقارات وغيرها من القطاعات الاقتصادية الفاعلة في تركيا . ومن هذا المنطلق تقدم شركة مجموعة داماس العقارية لزبائنها الكرام الراغبين في شراء عقار في تركيا بأسعار تناسب جميع الميزانيات.

 

 

 

avatar phone اطلب استشارة عقارية مجانية