تركيا تحقق قفزة نوعية في معدلات الاستثمار الأجنبي خلال العام الجاري

نظمت هيئة العلاقات الخارجية الاقتصادية لدى وزارة الاقتصاد، مؤتمر في اسطنبول حول النظام الرئاسي والمناخ الاستثماري، وتمحور المؤتمر حول الاستثمار الأجنبي في تركيا اذ أشار مكتب الاستثمارات في الرئاسة التركية إلى أن معدل الاستثمار الأجنبي المباشر في تركيا بلغ ما يناهز 200 مليار دولار منذ عام 2002 وحتى يومنا هذا، موضحاً أن هذا الرقم يُعدّ بمثابة القفزة النوعية للاستثمار، حيث بلغ معدل الاستثمار الأجنبي قبل عام 2002 ما يقارب 15 مليار دولار فقط ،وعلى الرغم من التحديات الاقتصادية التي واجهتها البلاد، كشف البنك المركزي التركي، عن ارتفاع حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

ونص المؤتمرعلى:

  • أن الدولة التركية تحاول إثبات التزامها باستقطاب الاستثمارات المُباشرة، من خلال فتح خطوط اتصال مباشرة بينها وبين المستثمرين الأجانب.
  • أن نموذج التنمية الذي وضعه الرئيس رجب طيب أردوغان، بعد تسلمه مقاليد الحكم، توفر آليات وممارسات رفعت بدورها من معدل الاستثمار الأجنبي في تركيا.
  • ديمومة حالة الاستقرار السياسي والاقتصادي في تركيا.وذلك من خلال مقارنة جمالي الاستثمار الأجنبي المباشر في تركيا بين كانون الثاني/يناير وآب/أغسطس من هذا العام 7 مليارات دولار، إلى أن هذا المعدل لم يتغيّر مقارنة بعام 2017.
  • أن العديد من المنتديات التجارية والموائد المُستديرة التي نُظمت لجذب الاستثمارات لتركيا، شهدت حضوراً واسعاً للمستثمرين الراغبين فيالاستثمار في تركيا على الصعيدين المباشر وغير المباشر.

قال رئيس هيئة العلاقات الخارجية الاقتصادية، نائل أولباك، إن الشراكة بين القطاعين العام والخاص، رفع من مستوى المعلومات الواضحة والدقيقة والشفافة في السوق التركية، وهو ما وفر بيئة متطوّرة للاستثمار المُجدي في تركيا وأردف أولباك حديثه مبيناً أن أجواء المحادثات التي عُقدت مع أعضاءٍ من الشركاء المحليين والدوليين الذين يسعون لاستثماراتٍ تجاريةٍ في الخارج، خلصت إلى أن نظام الحكم الرئاسي قد يؤثر بشكلٍ إيجابيٍ في مناخ الاستثمار في تركيا، لا سيما في ظل امتلاكها خبرة ومعرفة هامة في مجال الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

فقد شهد سوق العقارات في اسطنبول قفزة نوعية في السنوات القليلة الماضية نظراً لقوة البنية التحتية في المنطقة , و المشاريع الضخمة التي تقوم بها الحكومة التركية

ومن أبرز وأفضل الشركات العقارية شركة داماس جروب التي تقدم أفضل عروض للاستثمار, وتعرض عبر فريقها المُحترف جميع ما يجب معرفته من قبل الراغبين في تملك عقار رخيص في تركيا، وتتركّز المشاريع التي تعرضها شركة مجموعة داماس العقارية في مدينة إسطنبول وبورصة وأنطاليا وطرابزون، وتسعد شركة مجموعة داماس العقارية باستقبال كافة الاستفسارات المُتعلقة بالتملك العقاري في تركيا، كذلك الأنشطة الاستثمارية بكافة أنواعها في هذا المجال.

واختتم المؤتمر مدير المكتب، أردا إيرموت بتصريح أن الاستثمارات تعتبر دخلاً حيوياً من العملة الصعبة التي تحفظ لتركيا عملة محلية قوية، و أن تركيا بذلت جهوداً حثيثةً خلال الفترة الأخيرة، من أجل جذب المستثمرين الأجانب.

avatar phone اطلب استشارة عقارية مجانية